عادات ستغير حياتك للأفضل خلال شهر واحد فقط

كلنا نعرف أن هناك الكثير من الأمور التي نفعلها ولا نلقي لها بالا قد تودي بحياتنا لمسارات مختلفة سواء إيجابية او سلبية. لذا علينا استغلال هذه المؤثرات بشكل أفضل لتسيير حياتنا نحو مسار التقدم والاستفادة من كل طبع او أسلوب بطريقة صحيحة وبعيدة كل البعد عن أي سبيل للمحبطين. الآن هي نقطة البداية للقمة بعقل وجسم صحي وسليم.

وإليكم هذه العادات:

1. طوّر فكرك:

ابدأ بتطوير عقلك وفكرك وزد من ثقافتك ليزيد وعيك. من المتعارف أن التفكير الإيجابي والهادف لن يؤدي بشكل مباشر الى النجاح والإقلاع عن العادات السيئة ولكنه الخطوة الأولى لطريق الوصول. حاول مراراً وتكرارً لزيادة وعيك الفكري والثقافي واجعل نفسك ملماً بكل ما هو جديد حتى تواكب العالم.

2. تحدى نفسك:

نافس نفسك وضع عادة او هدف ستقوم به لمدة شهر مثلاً وركز عليها فقط. حيث يمكنك وضع تحديات وعقبات هذه العادة وكيفية التغلب عليها ومواكبتها. بالإضافة الى الاستعانة بالأقران او العائلة او الانترنت للحصول على الدعم المستمر. وعند القيام بالمهمة كافئ نفسك وأطلع أقرانك على الإنجاز الذي قمت به حتى لو بشيء بسيط. أما إذا لم تستطع تحقيق المدة المطلوبة فلا تيأس ولا تعتبره فشل بل اكتشف أين الخلل وحلله وحاول مرة أخرى.

3. مارس الرياضة:

ممارستك للتمارين الرياضية تحسن نفسيتك وتزيد طاقتك الإيجابية وتخفف توترك وتقلل من الشعور بالضغط. بالإضافة الى ان التمارين تنشط ذهنك ومن خلالها تجد نفسك تبدع وتبتكر الحلول لأمورك الشائكة.

4. كن لطيفاً:

ركز على أسلوبك اللطيف في تعاملك مع الناس سترى أن الأمور أمامك بدت بسيطة. وسيشعرك ذلك بتحسن في شخصك وفي تعامل الناس معك حيث سيعاملونك بشكل أفضل. تعود على استخدام أسلوب اللطافة في تعاملك في البداية وبعدها طور اسلوبك ليشمل منفعة أكبر لمن حولك من خلال المبادرة للقيام بالأمور التي تستطيع فعلها ومساعدة المحتاجين.

5. تخلى عن فكرة الكمال:

هذه الفكرة التي تقود الانسان الى أنه انسان غير ناجح ولا يمكنه تخطي صعوباته بحجة أنه ليس كامل. خلافاً لذلك إن اقتناعنا بأننا لسنا على قدر من الكمال سيريح أنفسنا وسيجعلنا نتقبل أخطائنا وعيوبنا ونحاول مرة أخرى لتفاديها.

6. اعترف بخسائرك وأخطائك وأظهر نجاحاتك:

يجب على الانسان أن يؤمن ايماناً عميقاً أن من لا يخطئ لا يصل لهدفه وأن من يحاول جاهداً رغماً عن كل المعيقات والسقوط سيتعلم وستزداد خبرته بالحياة وبذلك ستقل أخطاؤه رويداً رويداً وهذا ما سيميزه عن غيره. وبذلك سيصل حتماً إلى مراده.

7. لا تقارن حياتك بالآخرين:

مقارنة حياتك بأي شخص آخر هو أكبر خطأ تقترفه بحق نفسك حيث أنك تقارن حياتك كاملة بالوجه الخارجي من حياة شخص آخر. فتجد نفسك تعاني من أمور كثيرة فيهيأ لنفسك أنه مرتاح. على العكس تماماً فهو يظهر لك فقط الشكل الخارجي لحياته. لذلك عليك أن ترضى بحياتك وتؤمن أنك أفضل من غيرك وأن ليس كل ما يلمع ذهباً.

لذلك على الانسان أن يحاول جاهداً لأن يغير نفسه وذاته للأفضل ويطور قدراته ومهاراته ليواكب ما حوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *